منوعان

مستويات المجال الوجداني

في هذه المقالة، نتعرف على المستويات العاطفية لبيئة التعلم، حيث أن مستويات منطقة التعلم هي مستويات أو مستويات عملية التعلم التي طورها علماء النفس التربوي الحاليون، ونماذج مستويات عملية التعلم. تهدف بيئة التعلم العاطفي إلى فهم عملية التعلم النفسي بشكل أفضل، مما يساعد على زيادة فعاليتها، وذلك بفضل معرفة مستويات بيئة التعلم العاطفي لكل من Benjamin Bloom و David Krathol.

مستويات المجال العاطفي

مستويات المجال المتأثر هي المستويات التي حددها عالم النفس التربوي بنيامين بلوم، وأوضح بلوم أن عملية التعلم تتجاوز الجانب العاطفي بستة مستويات:

  1. الحفظ أو التذكر أو النظر
  2. الفهم أو الفهم أو الفهم
  3. طلب أو خبرة أو تصنيف
  4. التحليلات
  5. اختبار أو نقد
  6. تصميم أو ابتكار أشياء جديدة

بينما أنشأ David Krathol بناءً على نموذج Bloom 5 مستويات أخرى بما في ذلك ستة حددها Bloom وهي:

  1. مرحبا
  2. تعليق
  3. اختبار
  4. منظمة
  5. تشخبص

النموذجان متشابهان للغاية من حيث أنهما يعبران عن مفاهيم متشابهة والاختلافات بينهما هي دائمًا اختلافات في الكلمات، حيث أن عملية التعلم في كلا النموذجين تنتقل بنفس الخطوات وتحدث على نفس المستويات مع اختلاف بسيط للغاية.

المجال العاطفي بلوم

وفقًا لنموذج Benjamin Bloom، تتم عملية التعلم في 6 مستويات أو مراحل، حيث تمر عملية التعلم أو تحدث في 6 مراحل مختلفة، على النحو التالي:

الحفظ أو التذكر أو النظر

  • إنها الخطوة الأولى في التعلم حيث يتلقى الشخص المعلومات ثم يحاول حفظها أو حفظها.
  • يمكن أن تحدث عملية التركيز بشكل غير متوقع وتتوقف عملية التعلم، حيث ينظر المرء إلى مئات أو آلاف الأشياء والمعلومات من حولهم كل يوم.
  • يساعد الانتباه والانتباه والإرادة أو الغرض من التعلم على زيادة فعالية الانتباه أو الحفظ أو الذاكرة.

الفهم أو الفهم أو الفهم

  • بعد التفكير أو الحفظ أو الاهتمام العام، يبدأ العقل في دمج الفكرة وفهمها.
  • من الأسهل حفظ الأفكار أو المعلومات المفهومة والمنطقية أكثر من أي شيء آخر.
  • يتطلب الفهم أحيانًا إيجاد تفسيرات حول النقاط أو الأفكار الغامضة حتى يفهمها العقل بشكل صحيح.
  • قد يلجأ العقل إلى أنشطة مثل المقارنات أو التشبيهات لتسهيل إثارة الفكر، وبالتالي يجب على المعلم استخدام هذه الأساليب قدر الإمكان لتبسيط الأفكار وتبسيط فهمها.

طلب أو خبرة أو تصنيف

  • يتجلى هذا المستوى في المفاهيم العملية التي يمكن تطبيقها.
  • في البداية، قد يلجأ الشخص إلى استخدام أو اختبار معلومات معينة، أو قد يقلد ما يراه على أنه استخدام لمثل هذه الفكرة.
  • تساعد التجربة أو التطبيق في تحسين الأفكار أو الخبرات وتوسيعها في ذهن الفرد لتحويلها إلى فكرة عملية.
  • من الناحية النظرية والمعرفة النظرية كما في التاريخ، قد تكون هذه المرحلة غائبة، حيث لا مكان لتطبيق الأفكار أو التجربة بها، ولكن بالإمكان البحث عن أفكار لإثباتها.
  • بعض الأفكار أو المعرفة النظرية، مثل تلك المتعلقة بالعقل، نشطة أو تجريبية.

التحليلات

  • تأتي مرحلة التحليل بعد مرحلة الاختبار أو التطبيق، حيث يقوم الشخص بتحليل المعلومات ونتائج التطبيق أو الاختبار.
  • على مستوى التحليل، قد تظهر أفكار ومعلومات مختلفة أو جديدة، اعتمادًا على التغييرات في التصورات السابقة للتجربة بعد الاختبار أو التطبيق، وكذلك تحديد الأخطاء أو الاختلافات الأخرى فيما تم تحقيقه.
  • يمكن أن يؤدي مستوى التحليل إلى مزيج من المعرفة والخبرة المتشابهة، مما يساعد على زيادة الفهم والخبرة.
  • يتضمن مستوى التحليل في النظرية النظرية عملية البحث والتحقق من الصحة، حيث يعتبر ذلك أحد خطوات التحليل.

اختبار أو نقد

  • عند هذه النقطة، وبعد الاختبار والتحليل، يقوم الشخص بتقييم المعلومات والافتراضات، ويستبعد ما ثبت خطأه، ويحافظ على ما ثبت دقته.
  • يتضمن مستوى النقد الجدل أو الجدل حول الأفكار المتضاربة ومحاولة إظهار أو تغيير الرأي بأنه خاطئ.
  • يمكن أن يشمل مستوى النقد والاختبار افتراض أن الشخص يريد إثبات صحة أو خطأ لإبداء رأي نهائي.

تصميم أو ابتكار أشياء جديدة

  • تصل هذه المرحلة إلى قمة الهرم أو قمته، وهي المرحلة التي يأتي فيها المرء بأفكار جديدة مبنية على مراحل وخطوات سابقة.
  • من خلال تطبيق ما تعلمه، يمكن للمرء أن يجد طرقًا جديدة لاستخدام التجربة أو أبسط طريقة لشرحها.
  • في حالة النظرية، يمكن أن تؤدي عملية البحث والبحث والمناقشة والنقد إلى حقائق أو نظريات جديدة حول موضوع أو فكرة.
  • تعد المهارات الإبداعية والإبداع من أهم مستويات التعلم أو هدف التعلم، حيث إنها تضيف ثراءً للعلم والخبرة العلمية.

في الحالة العاطفية لـ Krathol

وفقًا لنموذج David Crathol، تستمر عملية التعلم على خمسة مستويات، تشبه إلى حد بعيد المستوى السادس الذي طوره بنيامين بلوم، ومستويات منطقة التعلم العاطفي وفقًا لنموذج David Crathol هي:

مرحبا

  • إنه المستوى الأدنى والمستوى الأول يمكن للعقل البشري الحصول على آلاف الأفكار كل يوم دون التعامل معها بشكل صحيح.
  • يتضمن القبول في Krathol النظر، والذي يحدث طوال الوقت بشكل غير متوقع، سواء عن طريق السمع أو الرؤية، لا تتوقف عواطف الشخص عن العمل طوال ساعات استيقاظه.

تعليق

  • استجابة Crathol هي الانتباه والتركيز والتعلم وهي مستوى أو مستوى ضروري من التعلم.
  • على المرء أن يستجيب للأفكار أو الأشياء ويركز الانتباه العاطفي لغرض التعلم أو الفهم.
  • قد يشمل مستوى الرد رغبة الشخص في طرح أسئلة لتوضيح نقاط أو أفكار معينة، وهذه من أضمن ميزات الإجابة.

اختبار

  • تتضمن هذه المرحلة تطبيق Bloom أو مستويات الاختبار والتحليل، حيث يتضمن مستوى اختبار Krathol العمل مع المعلومات والأفكار بطريقة فعالة.
  • في الوقت نفسه، يربط العقل الأفكار والمعرفة ببعضها البعض ويحاول أن يجد صلة بينها وبين الآخرين أو بينهم وبين الأفكار والمعرفة والتجارب السابقة في العقل البشري.
  • قد تتطلب مراجعة المعلومات الأخرى مناقشة ومناقشة ومناقشة للتحقق من صحتها أو اكتشاف خطأها.

منظمة

  • في هذه المرحلة، تتم معالجة المعلومات وتنظيمها، ولا يتم تضمين المعلومات الخاطئة، ويتم الاحتفاظ بالمعلومات المستلمة.
  • يعتمد موقع الاختبار على المستوى السابق للاختبار، مما يسهل مواءمة المعلومات بشكل أفضل.
  • قد يتضمن مستوى التنظيم الجمع بين الأفكار أو محاولة تبسيطها عقليًا

تشخبص

  • إنها مرحلة يطبق فيها الشخص المعرفة والأفكار على حالته النهائية ويتفاعل مع العالم.
  • هذا المستوى يعادل مستوى الابتكار والإبداع في بلوم، حيث يستفيد المرء من الأفكار التي مرت بالمراحل السابقة والتي تم تبنيها فكريا بالكامل في الإبداع والابتكار.

فوائد معرفة المستويات المحلية للتعلم العاطفي

تساعد معرفة خطوات ومستويات عملية التعلم الشخص من نواحٍ عديدة، حيث إنها تفي بالموارد التالية:

  • يساعد فهم مستويات التعلم العاطفي على القراءة بشكل أفضل، حيث يفهم الشخص خطوات أو مستويات أو مراحل عملية التعلم في عقله، مما يساعده بدوره على القراءة بشكل أفضل.
  • تساعد معرفة هذه الأفكار المعلمين على التدريس بشكل أفضل وإدراك مدى استفادة المتعلمين أو الطلاب من أخذ الأفكار وتطبيقها.
  • لقد ساعدت هذه النماذج في تطوير أنظمة التعليم في مختلف البلدان حول العالم، حيث إنها تسهل تحقيق أهداف نظام التعليم.
  • إن التعرف على النماذج السابقة وإيجاد طرق لتحقيق نجاح أكبر في كل مستوى يساهم في زيادة التحصيل التعليمي ومدى استيعاب المتعلمين للأفكار والمعرفة المختلفة.
  • الغرض من نظام التعليم في هذين النموذجين هو ابتكار المهارات وتصميمها، وهذا يعتمد على المراحل أو المراحل السابقة، وبالتالي يجب الاهتمام بالاستخدام السليم لهذه المستويات.
  • على المستوى البشري، فإن استخدام هذه النماذج عند تعلم شيء جديد يجعل الأمر أسهل وأسهل على الشخص ويحقق نجاحًا تعليميًا كبيرًا.
  • يشمل التعلم جميع جوانب الحياة اليومية، وليس فقط التعليم أو التعلم، حيث أن التعلم أوسع وأشمل لتحقيق التعلم، وفهم هذه المستويات يمكن أن يستفيد من اكتساب خبرة أو مهارات جديدة للتعلم أو العمل أو الحياة بشكل عام، مما يساعد. الشخص للمضي قدما والتطور في الحياة.

في نهاية هذا المقال شرحنا نموذج بلوم وكراثول في مستويات التعلم العاطفي وشرحنا فوائد معرفة المستويات العاطفية لبيئة التعلم العاطفي مع مخزن المعلومات سنتمكن من تحقيق أقصى استفادة منه .

السابق
موعد بدء فاعليات مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين وتردد القنوات الناقلة للمباريات
التالي
رابط الاستعلام عن الاكتتابات القادمة في السوق السعودي 2022/1443

اترك تعليقاً